Add To Favorites
  عنوانك البريدي  
   
  عنوان صديقك البريدي  
   
Show Virtual Keyboard  
الصفحة الرئيسية
لمطالعة الاعداد السابقة
Previous Issues
المواقع المتميزة
Related Links
اكتبوا لنا
سجل اسمك لقراءة الكشكول مجانا
New Member Register Here
Show Virtual Keyboard  
Name الاسم
  Password الرمز  
 Forgot your Password
Issue 52  Year 5 - July 2005 2005  العدد 52  السنة 5 - تموز
بين الجزمة والعمامة
لن تقوم لهذه البلاد قائمة طالما تسود فيها فئات تعتبر أقوى من القانون ولا تلتزم بالشرائع ولا بالدساتير ولا بحقوق الانسان وهي فئة الأجهزة الأمنية أو السلطوية من جهة وفئة رجال الدين من جهة ثانية
عاصفة احمد زكي يماني
نشرت جريدة المدينة السعودية بتاريخ 29 أبريل 2005 مقالاظص بعنوان " البابا ومكتبة الفاتيكان" للدكتور أحمد زكي يماني وزير البترول والثروة المعدنية، السعودي الأسبق تطرق فيه إلى قضية "تمس القرآن" أثار المقال عاصفة من ردود الأفعال والجدل الذي لم يكد ينتهي
فتاوى التكفير أشد خطراً وفتكاً بالمجتمع من عبوات التفجير
إن النظام والدولة كافران لأنهما يحكمان بغير ما أنزل الله
هل بقي في بيروت مكان لقبر آخر
منذ ثلاثين عاماً وبيروت لم تلد غير الموت لم تلد زهراَ،ولا ورقاًور ثمرا لم ينزل فيها مطر
لم تنبت فيها زهرة ياسمين
أصبحت مجزرة القبائل
فهل بقي ببيروت مكان لقبر آخر
تقليد المراجع غير شرعي وليس بواجب وغير مبرىء للذمة
يقصد بالتقليد تحديد فقيه عالم مجتهد يرجع إليه المسلمون عند طلب الفتوى في أمر من أمور
الدين
من المدينة الفاضلة إلى الدولة الأمنية
متى يسترد الشعب أمنه من "الدولة الأمنية" ويتسرد المواطن حقه من الشرطي
دولة الاستبعاد التام أو الموت الزؤام 1
الموقف الصواب هو احترام حريات زماننا واحترام حريات زماننا واحترام ديننا بالاعتراف أن تلك ثقافة كانت تليق بزمانها وهذه ثقافة تليق بزمننا
دولة الاستبعاد التام أو الموت الزؤام 2
بعد الفتح أصبح الرق الجماعي هو سيد الموقف؛ استرقاق شعوب بكالملها بحجة نشر مباديء الإسلام
ياأهل العراق يا أهل السبق والسباق ومكارم الخلاق إياكم والشقاق
إلى أن تقوى الله يبيض الوجوه، ومن يهد الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له
تخبط الخطاب الديني وذر الرماد في العيون
فجأة أصبح الحوار بين المسيحية والإسلام من الأشياء التي تدعو لهاالأديان
هوة حضارية تلك التي تفصلنا عنهم
نحن نحارب الكيان الصهيوني برنين الألفاظ وبفرقعة الكلمات ورفع الشعارات الجوفاء وتبني الأيدلوجيات المختلفة
العربي الممتهن
ألسنا الجناة على أنفسنا قبل الآخرين؟ هل يوجد في العالمين العربي الإسلامي قاموس ويبستر عربي واحد
العراق.. بين آل اعقيل وآل ملهب
كانت عاقبة الأسرتين مأسوية. فبعد فطس عميدهم الحجاج قتل آل عقيل وعذبوا ، ولم تبق منهم باقية لا بالشام ولا بالعراق
ثقافة الإفلاس في حكاية الجوارب واللباس
الجهل يهون لأنه نصيبنا نحن العرب ولكن التجاهل لا يهون لأنه مدروس ومحنك
ماذا نفعل في تارك الصلاة
ولا يعرف الإسلام نصا عن التكفير مهمل أو ناكر الصلاة في القرآن والسنة، ولا يذكر سابقة إقامة حد أو حتى استتابة لتارك الصلاة
سفينة نوح وصراع الحضارات
ما الصراع الذي يطفو على السطح سوى تعبير عن الصرعات ضمن نفس الحضارة، بل ضمن نفس العنصر البشري كما تراه الأسطورة العربية
الثابت في الثوابت العربية
الثوابت في العالم العربي، وسائر التعابير المعبودة التي تؤكدها تبقى مبهمات، ك" المعلوم من الدين بالضرورة" كل يعرفها كما يريد ويوقظفها في السيلق الذي يريد
شيخ موديل السنة
إلى عالم... يحفظ قوله عز وجل ( إنما يخشى الله من عباده العلماء) وبالقراءات السبع ... لكنه لا يخشى
خالفوا الكفار يرحمكم وينصركم الله
خالفوهم، فإن أكلوا الخضار والفواكه، كلوا اللحوم والشحوم والثريد
سلطنة عمان تقيم مشاريع اقتصادية كبيرة وتوفر مناخ استثماري ملائم
إن العامل الرئيسي الذي دفع ويدفع المستثمرين الأجانب إلى الاستثمار في السلطنة يتمثل في توافر فرص استثمار مجدية تتصل بلموقع الاستراتيجي
المزيد من علامات الكاتب الفاسد
وما من كاتب إلا سيفنى
ويبقى الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب بيدك غير شيء
يسرك في القيامة أن تراه
فضوها سيرة
خيرا فعل أعضاء مجلس الشورى حين رفضوا فتح ذلك الملف المهتريء من أساسه فليس من العقل أن تعطى المرأة مفتاح السيارة وهي لا تملك مفتاح الخروج من البيت
أفتونا مأجورين
من مفارقات قواعد اللغة العربية المضحكة المكية نلاحظ مثلا يكون المفرد مؤنثا مثل باب أبواب
أو يكون المفرد مؤنثا والجمع مذكرا مثل ذباب وذبابة
القرضاوي إذا لم يكن متطرفا فماذا يكون إذن
أليس من التعصب للرأي الذي لا يراعي ظروف العصر أن يمنع إنسان ما دخول النساء الحمام