Add To Favorites
  عنوانك البريدي  
   
  عنوان صديقك البريدي  
   
Show Virtual Keyboard  
الصفحة الرئيسية
لمطالعة الاعداد السابقة
Previous Issues
المواقع المتميزة
Related Links
اكتبوا لنا
سجل اسمك لقراءة الكشكول مجانا
New Member Register Here
Show Virtual Keyboard  
Name الاسم
  Password الرمز  
 Forgot your Password
Issue 174  Year 15 - September 2015 2015  العدد 174  السنة 15 - أيلول
ارتباط الديانات السماوية بالشرق الأدني
إلى الان ما زال اليهود في انتظار مسيحهم، والمسلمون السنة في انتظار المهدي المنتظر والمسلمون الشيعة في انتظار الإمام المغيب
الأسلام المبكر في التواريخ السريانية
دراسة مقارنة بين تاريخ الطبري وتاريخ ميخائيل الكبير
الدواعش إرهابيون،
لكن فكرة الخلافة تعتبر مثلا أعلى لدى المسلمين
السياسة الخارجية العمانية
عندما نقف أمام الاتفاق النووي التاريخي نجد بصمات المساهمة العمانية واضحة جدا
الكاكائية بين الحقيقة والأحطاء التاريخية
الصوفية تستخدم وسائل ومواد الديانة الاسلامية في بحثها عن ذات الإله
رسالة مفتوحة إلى الشاعر أدونيس
إذا أردنا أن نصلح شأن الإسلام والمسلمين، فعاينا ألا نفجر الكتاب من الداخل
فرخندة! بأي ذنب قتلت؟
قطعوا رأس كل من يقول إن الاسلام دين عنف
قبائل عمانية لا تزال موجودة في جزر القمر
تقاليد ولباس وعادات الهنزوانيين نفس لباس وتقاليد وعادات أهل عمان واليمن وحضرموت
قوم لوط
من الصعب التخيل بأن الأفغان ثاروا ضد رئيسهم الشيوعي بعد إصداره قانون الاصلاح الزراعي بينما كانت أغلبيتهم الساحقة تعيش إما تحت خط الفقر وإما بالكاد تتجاوزه
كيف يحول الخطاب الإرهابي الجديد الشبان الفرنسيين إلى جهاديين دمويين
ضحايا الخطاب المتشدد كانوا من الذين يشعرون بأنهم مقتلعون، بلا أرض، وقادمون من العدم وكأنهم ترعرعوا في ذاكرة مثقوبة
ما وراء عقل المتدين
كيف تعتبرون أنفسكم أكثرية وأنتم مذاهب شتى تكفر بعضها البعض؟
من أجل مواطنة ثقافية عالمية
القول بوجود جانب سردي في خلق أمة وبنائها لا يعني إنكار لوجود المادي والتاريخي للحياة السياسية والاجتماعية
من داعش إلى الوثنية
حطم سبفك، وتناول معولك، واتبعني لنزرع المحبة والسلام
من المستفيد من هذا؟
علماء يحترفون المعرفة، وهم وحدهم القادرزن على فهم النصوص وشرحها وتفسيرها
وصية الحلبي الأخيرة - قصة من حلب
الصحراء تزحف على روح الضيعة، تجففها، تحيل خضارها وماءها إلى ملح.. مجرد ملح
مؤتمر المثقفين التونسيين ضد الارهاب
بجب أن تطبق الدولة القانون لمواجهة خطاب العنف الذي هو مقدمة للعنف
إكليروس الاسلام
لا مجال للاختلاف أو التنوع في قوامسي هؤلاء، يا إما معنا أو ضدنا
المساجد كثكنات، لا كدور عبادة
لماذا يدعو شيوخ الاسلام للموت والدمار في العالم، بينما نجد بابا الفاتيكان يدعو للسلام؟
حول خرافة الدولة المدنية
تلك الإكذوبة التي تقول إن العلمانية هي كفر وإلحاد وهم يعرفون حق المعرفة أنها ليست كذلك
قراءات حول العقل الشرق أوسطي
من التناقضات الواضحة المطالبة باعودة للأصول والصرخات المنادية بأن الاسلام دين دولة